حدوتة قبل النوم

بائع الفراولة من قصص قبل النوم الجميلة التي نأخذ منها عبرة وعظة

للقصص مذاق خاص عند الأطفال وخصوصاً قصص قبل النوم، دائماً ما يكون لها مغزى مفيد، ومتعة لا حدود لها عند الطفل، حيث أن هذه القصص تعجب الأطفال كثيراً سواء قصص الأطفال المشهورة، أو الجديدة، وقصتنا تحكي عن رجل عاطل عن العمل تقدم لشغل وظيفة منظف مراحيض وكان في مقابلة مع مدير الشركة، فقال المدير للعاطل عن العمل: انّك قبلت في الوظيفة، لكن نحتاج منك بريدك الإلكتروني لنرسل لك عقد العمل والشروط، فأجاب الرجل العاطل: أنه لا يملك بريد إلكتروني وحتى أنه ليس لديه جهاز كمبيوتر في البيت، فأجابه المدير: ليس لديك جهاز كومبيوتر يعني أنّك غير موجود، وان كنت غير موجود يعني أنك لا تستطيع العمل عندنا، خرج الرجل العاطل عن العمل مستاء وحزين جداً، و فكر فيما يفعل لكي يحصل على المال، ولكن بطريقة ما استطاع شراء كيلو جرام من الفراولة بعشرة دولارات، وكانت كل ما يملك من مال، وبدأ بطرق الأبواب ليبيعها، واكتشف في نهاية المطاف أنه قد ربح عشرين دولاراً، بعد هذا أدرك الرجل أنّ الأمور سهلة ميسرة وأنه ليس بالأمر الصعب، فبدأ في اليوم التالي بتكرار العملية حوالي ثلاث مرات.

بائع الفراولة من قصص قبل النوم
بائع الفراولة من قصص قبل النوم

قصة بائع الفراولة

بعد فترة من الزمن بدأ الرجل بالخروج في الصباح الباكر ليشتري أربعة أضعاف كمية الفراولة، وبدأ دخله يزداد ورزقه يتسع إلى أن استطاع الرجل شراء دراجه هوائية، وبعد فترة من الزمن والعمل الجاد استطاع شراء شاحنة، إلى أن أصبح الرجل مالكاً لشركة صغيره لبيع الفراولة، بعد خمس سنوات أصبح الرجل مالك أكبر مخزن للمواد الغذائية، بدأ الرجل يفكر بالمستقبل وقرر أن يؤمّن الشركة عند أكبر شركات التأمين، وفي مقابلة مع موظف شركة التأمين قال الموظف : أنا موافق ولكن أحتاج بريدك الإلكتروني لأرسل لك عقد التأمين، فأجاب الرجل: بأنّه لا يملك بريد إلكتروني ولا يملك جهاز كمبيوتر، رد موظف التأمين – مستغرباً – :لقد أسّست أكبر شركة للمواد الغذائية وبخمس سنوات، ولا تملك بريد إلكتروني، إذاً ماذا كنت لتحقق لو كنت تملك بريد إلكتروني، ماذا كان سيحدث حينها، رد الرجل عليه: لو كنت أملك بريد إلكتروني قبل خمس سنوات، لكنت الآن أنظف مراحيض شركة مايكروسوفت.

قصة وعبرة

نستفاد من حدوتة قبل النوم اليوم أنه أحياناً يمنع الله عنك أمراً تحسبه أنّه الصالح لك، ولكن تفاجأ في نهاية الأمر أن الله مدبر لك شيء أكبر مما كنت تتمناه بكثير.

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق